علوم وتكنولوجيا

”اعتقلوني أنا“.. إيلون ماسك يتحدّى الإجراءات ويعيد فتح مصنعه بكاليفورنيا

أخبار الآن | الولايات المتحدة – وكالات

نشر الرئيس التنفيذي لشركة “تسلا” إيلون ماسك عبر حسابه على “تويتر”، أمس الإثنين، تغريدة أعلن فيها أنّ “الإنتاج سيستأنف في مصنع سيارات الشركة الوحيد في الولايات المتحدة في كاليفورنيا”.

وتعتبر خطوة ماسك هذه في إطار تحدّي إجراءات الإغلاق المفروضة في الولاية بسبب فيروس “كورونا”، وقال: “تسلا اليوم تعيد تشغيل الإنتاج وضد قواعد مقاطعة ألاميدا. سأكون على الخط مع الجميع. وإذا سيتم اعتقال أي شخص فإنني أطلب أن يكون أنا فقط”.

وكان مصنع تسلا فريمونت في كاليفورنيا قد أغلق منذ 23 مارس/آذار الماضي، وذلك بعد وقت قصير من إصدار حاكم الولاية غافن نيوزوم أمراً بالبقاء في المنزل على مستوى الولاية. وحاولت “تسلا” الضغط من أجل الحصول على استثناء من شأنه أن يسمح للمصنع لإعادة فتحه منذ ذلك الحين. وفي هذا السياق، أوضح مسؤولون في مقاطعة ألاميدا أنهم “دخلوا في مفاوضات مع الشركة بشأن خطة إعادة فتح المصنع”.

وفي الأسبوع الماضي، أعلن حاكم الولاية عن توجيهات جديدة تسمح لبعض المصانع بإعادة فتح أبوابها، إلا أنه يمكن للمقاطعات أن تستمر في فرض قيود.

ويوم السبت الماضي، أعلن ماسك عبر “تويتر” أن “شركته تستعد لرفع دعوى قضائية ضد مقاطعة ألاميدا”، موضحاً أن “تسلا ستنقل مقرها وعملياتها المستقبلية خارج كاليفورنيا”.

وقال: “تسلا سترفع دعوى قضائية ضد مقاطعة ألاميدا على الفور. إن مسؤولة الصحة المؤقتة غير المنتخبة والجاهلة تتصرف بشكل مخالف للحاكم. بصراحة، هذه هي القشة الأخيرة.. ستقوم تسلا الآن بنقل مقرها الرئيسي وبرامجها المستقبلية إلى تكساس/نيفادا على الفور. وسوف يعتمد بقاء نشاطنا في فيرمونت على كيفية التعامل مع تسلا في المستقبل”.

وكانت “تسلا” خطّطت لبدء العمل مرة أخرى في مصنعها في ألاميدا، يوم الجمعة. إلا أنّ مسؤولة الصحة هناك إريكا بان قالت أن “الأوامر لاحتواء تفشي فيروس كورونا بالمنطقة لا تزال سارية، وأن تسلا ليس لديها ضوء أخضر لاستئناف إنتاج المركبات في مصنع السيارات الرئيسي بالولايات المتحدة وفي كاليفورنيا حتى الآن”. وقالت: “إننا نعمل معهم، وننظر في بعض خطط السلامة الخاصة بهم، ولدينا بعض التوصيات”.

ومن المقرر أن تظل ألاميدا مغلقة حتى نهاية مايو/أيار الجاري، مع السماح بإعادة فتح الأعمال الأساسية فقط، وتعتبر السلطات أنّ “تسلا” ليست من الأعمال الأساسية.

في سنغافورة الروبوتات لفض التجمعات في الأماكن العامة

أزاحت سنغافورة النصاب عن روبوت رباعي الأرجل يشبه الكلاب لفض التجمعات بين رواد الحديقة والحفاظ على التباعد الاجتماعي.

 

مصدر الصورة: getty

للمزيد:

تويتر يعلن الحرب على كورونا إلكترونياً .. كيف؟

 




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى