الاخبار

حركة مسلحة تعلن رفضها بشدة مخرجات اجتماع تجمع المهنيين والجبهة الثورية

أعلن تجمع قوى تحرير السودان، رفضه بشدة مخرجات الاجتماع بين الجبهة الثورية وتجمع المهنيين السودانيين أمس الأول بالخرطوم، لجهة قناعته ان القضايا التي نوقشت في ذلك الاجتماع يمكن مناقشتها منبر جوبا.

وقال تجمع التحرير، أن تلك القضايا تم التفاكر والاتفاق حولها في إعلان جوبا، وأعلن تمسكه بما الاتفاق عليه في جوبا، ونفى علمه بالاجتماع بين الثورية وتجمع المهنيين.

وعقد أعضاء في الجبهة الثورية وتجمع المهنيين السودانيين، اجتماعا أمس الأول، بالخرطوم اتفقا خلاله، على تعيين الولاة المدنيين والغاء مجلس السلام الأعلى.

وأصدر أمين الاعلام بالداخل، يزيد دفع الله رشاش، بيان تلقته (صوت الهامش) قال فيه ”ننظر للقضية السودانية بعين كلية لا تقبل التجزئة يقيننا ان استكمال السلام هو المفتاح السحري لمعالجة كافة قضايا البلاد“.

وأكد دفع الله تمسكهم، بالمفاوضات كخيار أفضل للوصول الى سلام شامل وعادل ودعا جميع شركاء السلام للتحرك بإيجابية وفعالية نحو استكماله.

ومنذ عدة أشهر بدأت حركات الكفاح المسلح، والحكومة الانتقالية في السودان، مفاوضات السلام، في عاصمة جمهورية جنوب السودان، في خطوة يأمل المشاركين في المفاوضات وضع حد للحرب الاهلية في السودان التي استمرت لعقود من الزمان.


Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى