علوم وتكنولوجيا

هل يخفّف “التاكسي ذاتي القيادة” مخاوف الركاب بسبب فيروس كورونا

أخبار الآن | الإمارات العربية المتحدة (رويترز)

يعيش العالم في الوقت الحالي حالة من الهلع والذعر بعد انتشار فيروس كورونا، حيث يحاول العالم إيجاد الطريقة المناسبة للقضاء على هذا الفيروس القاتل الذي أثر على اقتصاد العالم بطريقة غير متوقعة.

وبالرغم من تطور التكنولوجيا إلا أن العلاج ما زال غير موجود، إلا أن هناك بعض الطرق التي قد تخفف من انتقاله بين الأشخاص وهي عدم الاختلاط، لذلك وجود سيارات ذاتية القيادة في الوقت الحالي قد يكون مهم جداً.

وعلى الرغم من كثرة الإعلانات التي صدرت عن شركات صناعة السيارات حول خطط إدخال السيارات ذاتية القيادة إلى حيز الوجود، لكن لا يوجد هناك الكثير من السيارات ذاتية القيادة بشكل فعلي على الطرقات، باستثناء عدد من المدن التي تجري اختبارات ما إذا كانت السيارات ذاتية القيادة جاهزة للاستعمال اليومي.

ويرى بعض الخبراء في مجال السيارات ذاتية القيادة أن الأمر يستغرق على الأقل 10 سنوات قبل أن تقل السيارات ذاتية القيادة الركاب فيما يرى آخرون أن الأمر قد يحتاج لعقود

للمزيد:




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى